استماع

غريد الشاطئ - جودي.

غريد الشاطئ - جودي

  • شاركها

التعليقات

لا توجد نتائج

رمز الاستجابة السريعة

وصف

جُوْدَى لَا تَهْجُرِيْنِي ... وَلَو بِالْطَّيْف زُوَّرِيْنَي صَبَرْت وَشَابَت إعَيَوَنّى ... أَشُوف الْهَم يَطْوِيْنِي طَرِبْت مِن شَجى رُوْحِى ... خّضٔبتّى مِن دَم جرُوْحَى تَأنِّى وَاسَمَعَى نُوُحِي ... انَا مَا ارِيْد تُبْكِيْنِى مِنِّى بِالْوَصْل لَيْلَة ... كَفَى الْهِجْرَان يَالَيْلَى فُؤَادِى بِالْحَشَا لِى لَا ... حَتَّى لَا تْعَذِبَيَنّى تَعَالَى خَفِّفِى أشْجَانّى ... وشُوفِى مِنْك اش جَانَى أنـَا مَظْلُوْم وش جَانَى ... عَلَى حبَى تُجازيَنّى صَدَى مَغْنَاك فِى رَاسَى ... كَأن مبِسّمك كَاسِى لَوْلَا قَلْبِك الْجاسِى ... طَرِبْت وَما بَكَت عَيْنَى جُوْدَى لَا تَهْجُرِيْنِي ... وَلَو بِالْطَّيْف زُوَّرِيْنَي صَبَرْت وَشَابَت إعَيَوَنّى ... أَشُوف الْهَم يَطْوِيْنِي

اعلانات


All right reserved - Copyright © 2014 - Developed by Baakaat.com - باقات الويب - شروط الاستخدام - الخصوصية - اتفاقية الاستخدام - اتصل بنا